رئيس مجلس الادارةمروة حلمي
رئيس التحريرأحمد يوسف

الهلالى خلال احتفالية تكريم الطلاب الوافدين المبدعين

  • تقرير
  • 25 مايو 2016
  • 214 مشاهدة
الهلالى خلال احتفالية  تكريم الطلاب الوافدين المبدعين

كتب / عطا رجب

http://elyoumel5.com/?p=5760

download (1)

 

مصر قبلة لطالبي العلم من جميع بقاع العالم شهد الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى احتفالية تكريم الطلاب الوافدين المبدعين للعام الدراسى 2015/2016، والتى تنظمة الإدارة المركزية للخدمات المركزية، بدعم من وزارة الخارجية المصرية، ومنظمة اليونسيف، والمفوضية السامية للأمم المتحدة. أعرب الوزير عن سعادته بالمشاركة فى هذه الاحتفالية بأبنائنا الطلاب المبدعين من الوافدين إلى جمهورية مصر العربية من الدول العربية الشقيقة، والدول الإفريقية، وكافة الدول الصديقة، مؤكدًا على مدى الاهتمام بأن يحظى الطلاب والطالبات الوافدون بتجربة تعليمية ثرية، ومتكاملة شأنهم في ذلك شأن كافة الطلاب المصريين. وقال الهلالى: إن مصر لطالما كانت قبلة لطالبي العلم من جميع بقاع العالم، ولطالما رحبت باستقبال الطلاب والطالبات الوافدين، خاصة أولئك القادمين من مناطق التوتر، والنزاعات؛ استمرارًا لدورها المحوري في المنطقة العربية، والقارة الإفريقية بأسرها، وإيمانًا بأهمية توطيد العلاقات مع الدول الشقيقة، والصديقة، والتزامًا بالاتفاقيات الدولية الخاصة بتحقيق أهداف التعليم للجميع. وأشار الوزير إلى أن هذه الاحتفالية تأتي تتويجًا لعام كامل من العمل الجاد؛ لدمج الطلاب والطالبات الوافدين في كافة الأنشطة التربوية التي تتيحها الوزارة، سواء الأنشطة العلمية، أم الفنية، أم الثقافية، أم الرياضية، واكتشاف الموهوبين والمبدعين من بينهم، وتوفير الدعم والرعاية الكاملة لهم؛ حتى يصلوا إلى أفضل مستويات الأداء؛ من أجل إعداد شخصية متكاملة الجوانب (وجدانيًّا، ومعرفيًّا، ومهاريًّا) تستطيع أن تواجه تحديات المستقبل. وقال الوزير للطلاب الوافدين: إن اجتهادكم، ووصولكم إلى هذا المستوى المشرف من الإبداع، إن دل على شيء فإنما يدل على أن الإنسان يستطيع أن يجتهد، ويبدع، وينجح، ويصل إلى أعلى الدرجات رغم الظروف، والمعوقات التي قد تقف في طريقه، وأن إيمان الإنسان بربه، وثقته بقدراته، وعمله الحثيث نحو تحقيق أهدافه – حتمًا – سيثمر نجاحًا وازدهارًا، داعيا لهم بالمزيد من العمل والعطاء؛ حتى تستطيعوا المساهمة في نهضة ورقي أوطانكم. كما أضاف الوزير أن مصر لعبت دورًا كبيرًا فى دعم الطلاب الوافدين خلال السنوات الماضية بالرغم من الظروف الاقتصادية التى تمربها، مؤكدًا أن الدولة لن تتخلى عن أى طالب، ولم تغلق مدارس مصر أبوابها يومًا أمام أى طالب للعلم، وأنهم يحظون بنفس التعليم الذى يقدم لأشقائهم المصريين، ليس فقط فى المناطق التى تم دعمها من الجهات الشريكة، ولكن فى كل المحافظات المصرية. شاهد الوزير أثناء الاحتفالية عروض الطلاب الوافدين المبدعين التى تضمنت أعمال فنية، وأدبية، وعلمية، وثقافية، وموسيقية، كما قام بتكريمهم. حضر الاحتفالية السفير مدحت المليجى نائب مساعد وزير الخارجية للعلاقات الثقافية والدولية، وكل من السادة: سفير ممثل منظمة اليونسيف بالقاهرة، وسفيرة المفوضية السامية لشئون اللاجئين، وسفراء الدول المشاركة، والمراكز الثقافية، وقيادات وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، وأولياء أمور الطلاب الوافدين.

Facebook Comments

أخبار ذات صلة

شارك برأيك وأضف تعليق

إحصائيات المدونة

  • 1٬416٬675 الزوار
جميع الحقوق محفوظة لجريدة اليوم الخامس 2020 ©