الصحف العالمية

تغيير الدستور في روسيا: حملة مناصري بوتين في روسيا تستخدم صورا جِراء وأطفال ومحاربين قدماء

احمد حسن

تشهد روسيا حملة إعلامية تدعو المواطنين للتصويت في استفتاء على تغييرات في دستور البلاد.

ويغازل القائمون على الحملة المشاعر القومية لدى الروس لحملهم على المشاركة في التصويت. وتعجّ الشوارع بلافتات عليها صور أطفال وحيوانات أليفة، ورموز للغة الروسية، ورموز الحرب العالمية الثانية، وغيرها مما يثير الشعور بالفخر لدى المواطنين.

ولا تشير الحملة الإعلامية، بين الكثير من الأشياء التي تشير إليها، إلى مسألة تعديل البند المتعلق بفترة بقاء الرئيس فلاديمير بوتين في الحكم.

وفي مطلع شهر يونيو/حزيران الجاري، أعلن بوتين عن إجراء تصويت على تعديلات في الدستور الروسي في الفترة ما بين 25 يونيو/حزيران وحتى الأول من يوليو/تموز.

وبُعيد إعلان بوتين، انطلقت رسميا حملة إعلامية بشأن التعديلات. وأُغرقت البلاد بلافتات تدعو المواطنين للتصويت، وشرع متطوعون في توزيع منشورات دعائية في الشوراع.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق