الوقائع المصريةلآخر الاخبار

مفتى الجمهورية: التبرع بالقرنية بعد الموت مباح.

كتب: هيثم وسيه.

أكد الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية، أن التبرع بالأعضاء بعد الموت لا شئ فيه شرعا ولا يعد محرما لأنه ليس بيعا بل تبرعا فى الحياة أو بعد الموت وأن يكون المنقول له سيستفيد من خلال تقرير طبى من الطبيب المسئول قائلا: “التبرع بالقرنية بعد الموت ليس محرما لأنه يقع فى نطاق التبرع”.

وأضاف المفتى، بكلمته خلال اللقاء المفتوح مع طلاب جامعة حلوان اليوم: “إذا كان نقل العضو من الشخص المتبرع الحى لا يصيبه بكلل جم فهذا مباح لكن لو كان الضرر كبيرا يكون الجواب بالنفى بالتأكيد ولكن لا حرج فى نقل القرنية فى هذه الحالة”.

وأجاب عن سؤالا خاصا بترك سيدة لابنتها بعد الطلاق وزواجها من شخص آخر ولم تسأل عنها لمدة 21 عام فيما أدى لرفض الفتاة التعامل مع والدتها مرة أخرى: “نحن لا نريد الانفصال أو الطلاق على الشاب والفتاة إذا تزوجا أن يحسن كل منهما معاملة الآخر وأن يتنازل كل منهما عن كبرياء عنده وحالات العناد، اما إذا كان الطلاق هو الحل الأوحد لابد أن يكون طلاقا حضاريا لا يؤثر على الأولاد ونحرص على أولادنا وأسف لوجود مثل هذه الحالة فى مصر لأن فى هذه الحالة الأم مقصرة لا تسأل والأب مقصر وزوج الزوجة الجديد مقصر أيضا لأنه لم يوجه الزوجة للسؤال على ابنتها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق