الاخبار

أهم القضايا الساخنة التي ناقشها.مجلس البيئة بفرع جامعة اسيوط

أهم القضايا الساخنة التي ناقشها مجلس البيئة بفرع جامعة اسيوط بالوادي الجديد

طارق سُرور

برعاية أ.د/ أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط عقد الأستاذ الدكتور / عاطف أبو الوفا أحمد نائب رئيس الجامعة لشئون فرع الوادي الجديد الإجتماع الأول لمجلس شئون البيئة للعام الجامعي 2017/2018 وذلك بمقر إدارة الفرع اليوم الثلاثاء العاشر من أكتوبر حضرة كل من السادة الأساتذة: وكلاء الكليات لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وأمين عام الجامعة المساعد لشئون الفرع، ومدير عام شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ومديرعام شئون التعليم والطلاب، ومديري رعاية الشباب بالكليات صرح بذلك الدكتور القذافي خلف عبد الوهاب مدير عام شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وأضاف أن الموضوعات التي تمت مناقشتها في الإجتماع: وضع خطه للفرع لشئون البيئة في ضوء الخطة الإستراتيجية للجامعة وشملت: وضع نظام معلومات دقيق لقطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ونشر الوعي بقضايا البيئة والمجتمع في الوادي الجديد، وتوجيه البحوث العلمية لحل المشكلات البيئية بالإقليم، وتشجيع الباحثين لعمل مشاريع بحثية تؤكد أهمية الدور الذي تؤديه الجامعة في خدمة مجتمع الوادي الجديد، وتفعيل دور المراكـز والوحـدات ذات الطابع الخاص لخدمة أهداف التنمية بالمحافظة، وتفعيل وحدات الأزمات والكوارث بالكليات، ومتابعة ورعاية الخريجين، وقد وجه أبو الوفا بضرورة تضافر كافة الجهود بالكليات المختلفة في وضع خطة القطاع، ومن جانبه أكد حمدي رشوان أمين عام الجامعة المساعد لشئون الفرع بضرورة تفعيل الوحدات ذات الطابع الخاص لدفع عجلة التنمية، وكذلك تفعيل دور وحدة الصحة والسلامة المهنية وعقد دورات تدريبية للإخلاء والتعامل مع الحرائق المختلفة
وفي سياق متصل تناول الإجتماع انجازات القطاع من مارس حتى أغسطس 2018 وخاصة فيما يتعلق بمشاركة الفرع مع اللجان المعنية بمحافظة الوادي الجديد ضمن لجنة تحديد المشكلات البيئية، ووضع التوصيف البيئي والخطة البيئية للإقليم، وشكر أبو الوفا الإدارة العامة على جهدها المتواصل، ووجه بضرورة الوصول بالخدمات إلى قرى ومراكز المحافظة وخاصة فيما يتعلق بالتثقيف البيئي والقوافل البيطرية، والرياض ية .
على جانب آخر ناقش أ.د/ أبو الوفا اتفاقية التعاون المبرمة بين الجامعة وصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، لرفع مستوى الوعي والإدراك لدى الطلاب بحجم وخطورة ظاهرة إدمان المواد المخدرة، وأوضح أن أنشطة الإتفاقية ستبدأ حيز التنفيذ اعتباراً من نوفمبر القادم بكلية التربية بالوادي الجديد
وفي نهاية الإجتماع طرح السادة وكلاء الكليات بعض الآليات التي يمكن أن تذلل عقبات تنفيذ بعض الأنشطة البيئية بالكليات المختلفة بالفرع.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى