التعليم

 الأستاذ الدكتور ممدوح مهدي يشيد بدور الدولة في افتتاح طريق الكباش في الأقصر

احمد حسن

أشاد الأستاذ الدكتور ممدوح مهدي القائم بعمل رئيس جامعة حلوان بدور الدولة المصرية وقيادتها الحكيمة بقيادة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، في افتتاح مشروع الكشف عن طريق الكباش والاحتفالات الخاصة بطريق الأقصر المهيبة التي يشهدها العالم أجمع بترقب وتأهب، خاصةً في ظل الاهتمام الملحوظ للدولة المصرية بآثارها ومعالمها السياحية والتاريخية، و إعادة الأمجاد للحضارة المصرية و الجذب السياحى، فقد شهدنا موكب المومياوات الملكية الذي شاركت فيه بعض كليات جامعة حلوان، واليوم نشهد هذا الحفل المهيب للترويج لمدينة الأقصر كمتحف مفتوح.

 

ويذكر أن طريق الكباش الفرعونى هو عبارة عن طريق مواكب كبرى لملوك الفراعنة وكانت تحيى داخله أعياد مختلفة، وهو يعود إلى ما قبل أكثر من 5 آلاف عام، عندما شق ملوك مصر الفرعونية فى طيبة «الأقصر حاليا» طريق الكباش لتسير فيه مواكبهم المقدسة خلال احتفالات أعياد الأوبت كل عام، وكان الملك يتقدّم الموكب ويتبعه علية القوم، كالوزراء وكبار الكهنة ورجال الدولة، إضافة إلى الزوارق المقدسة المحملة بتماثيل رموز المعتقدات الدينية الفرعونية، فيما يصطف أبناء الشعب على جانبى الطريق، يرقصون ويهللون فى بهجة وسعادة، وبادر إلى شق هذا الطريق الملك أمنحوتب الثالث، تزامنا مع انطلاق تشييد معبد الأقصر، لكن الفضل الأكبر فى إنجاز «طريق الكباش» يعود إلى الملك نختنبو الأول مؤسس الأسرة الثلاثين الفرعونية «آخر أسر عصر الفراعنة».

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى