تقرير

الاتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا يؤكد ضرورة إلتزام المصرين بالقانون الفرنسي

كتب / مصطفى قطب

 

 

على غرار تصريحات : مسيو چيرالد دارمانين وزير الداخلية الفرنسي والخاص بالأجانب المقيمين على الأرض الفرنسية .

 

وفى هذا الشأن ناشد الإتحاد أبناء الجالية وفي مقدمتهم الشريحة التي لا تحمل أوراق إقامة بالإلتزام بقوانين الدولة الفرنسية والإحترام والمحافظة على قيم المجتمع الفرنسي .

 

ياتى هذا من منطلق المسؤولية الإجتماعية للإتحاد تجاه أبناء الجالية المصرية بفرنسا في العمل على بث الوعي والتوعية .

 

وأكد الإتحاد فى البيان الصادر اليوم في ما يتعلق بتصريح مسيو چيرالد دارمانين وزير الداخلية الفرنسي والخاص بالأجانب المقيمين على الأرض الفرنسية .

 

حيث يناشد الإتحاد أبناء الجالية وفي مقدمتهم الشريحة التي لا تحمل أوراق إقامة بالالتزام بقوانين الدولة الفرنسية والإحترام والمحافظة على قيم المجتمع الفرنسي بما صرح به وزير الداخلية الفرنسي اليوم أننا لا نحكم على الأجانب ” من هم ولكن على ما يفعلون “

 

وفي إجتماعه مع محافظي الولايات وقيادات الجهات الإدارية المعنية بشؤون الأجانب بأنه سيتم تشديد العقوبات الإدارية ضد الأجانب الموجودين في وضع غير نظامي على الأراضي الفرنسية والمدانين بإرتكاب جرائم ” قتل ، إغتصاب ، عنف منزلي ” إلى أخره من الفكر الأحادي المتطرف من حيث القومية أو العقيدة والديانة وكراهية الأخر ومخالفة أي قواعد قانونية سيتم تسريع طردهم من البلاد .

 

فضلا عن من يحملون بطاقات إقامة قانونية من يثبت عليه أنه خالف القانون ولم يلتزم بقيم المجتمع الفرنسي لا تجدد له الإقامة ومصيره الترحيل إلى بلده .

 

وأوضح وزير الداخلية فى الإجتماع بأن من سيتقدم للحصول على الإقامة سيتم مراجعة ملفه بدقة كاملة منذ وجوده في فرنسا فإذا إنطبقت عليه الشروط المطلوبة مرحب به ويمنح بطاقة الإقامة وما عدا ذلك سيتم ترحيله .

 

وفى هذا الصدد يؤكد الإتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا بكافة مكوناته من جمعيات وشخصيات عامة على تضامنه مع مؤسسات الدولة الفرنسية في الإحترام والإلتزام بقوانين الدولة وقيم المجتمع الفرنسي .

 

وفي هذا الصدد أيضا سيواصل الإتحاد نشاطه وجهوده في عقد إجتماعات وندوات لأبناء الجالية لمزيد من الوعي والتوعية والإندماج في المجتمع الفرنسي في إطار القوانين واللوائح المنظمة .

 

جدير بالذكر أن ينتهي مخرجات الإجتماع بالتوصيات عن الإتحاد عبد الحميد نقريش الأمين العام للإتحاد وممثل الجالية بالإتحاد العالمي للمواطن المصري بالخارج كلا من الشيخ محمد أبو الحديد إمام وخطيب مسجد شافي لاري عضو مجلس الإتحاد ، نسيم كامل رئيس جمعية الشباب القبطي بفرنسا عضو مجلس الإتحاد ، نشأت الحصري نائب رئيس الإتحاد ، محمود خلف أمين عام جمعية التضامن المصري الفرنسي عضو مجلس الإتحاد ، أحمد العزازي عضو مجلس الإتحاد .

 

وعن شباب الإتحاد جيهان عبدالحميد ، أحمد عبد الهادي ، محمود فايز ، ناريمان نقريش ، جمال عبدالعظيم ، مقرر الإتحاد رئيس جمعية التضامن المصري الفرنسي جبريل محفوظ .

 

و جدير بالذكر أيضا أن أعضاء الإتحاد أعضاء بالإتحاد العام للمصريين بالخارج ومنسقين وأعضاء بالحملة الرسمية بتفكر لبكره والموسوعة الإنسانية العالمية وإئتلاف ” إحنا الشعب لدعم الدولة ” والعديد من مؤسسات المجتمع المدني المحلية والدولية في كل ما يخدم الوطن وأبنائه بالخارج والداخل .

 

وهذا واجب علينا تجاه وطننا الأم مصر وأبناء الجالية والله الموفق وتحيا مصر بشرفاء الوطن والقيادة الحكيمة للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي القائد البطل منقذ الوطن والمحافظ على البلاد والعباد حفظ الله مصر شعبا وحكومة وقيادة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى