محافظات

الاقصر تستعد لتدشين النموذج الاسترشادي للشبكة الوطنية الموحدة

الاقصر / الزهراء بكير
أستقبل المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر ، اللواء أ.ح. بكر محمد البيومى مدير سلاح الأشارة ورئيس اللجنة العليا للشبكة الوطنية الموحدة لخدمات الطوارئ والسلامة العامة المتطورة والسادة أعضاء اللجنة ممثلى “رئاسة الجمهورية ،والمخابرات العامة ،ووزارة الداخلية ،وهيئة الرقابة الأدارية،وزارة الصحة والسكان، وزارة الأتصالات وتكنولوجيا المعلومات والهيئة الوطنية للأعلام”،وذلك لعرض ومناقشة الاستعدادات لتدشين النموذج الاسترشادي للشبكة الوطنية الموحدة لخدمات الطوارئ والسلامة العامة المتطورة بالمحافظة ضمن محافظات المرحلة الأولى .
شارك بالاجتماع محمد عبد القادر نائب المحافظ، ومحمد عبد الفتاح السكرتير العام للمحافظة، واللواء عمرو فاروق مساعد مدير الأشارة بالقوات المسلحة، والعميد عمرو حسن رئيس الأدارة المركزية لشئون مكتب المحافظ ،وبحضور الدكتور محمد جاد رئيس هيئة الأسعاف المصرية ،والمهندسة مايسة كامل رئيس قطاع الهندسة الأذاعية الهيئة الوطنية للإعلام ،والمهندس وليد فتحى رئيس وحدة التحول الرقمى بوزارة التنمية المحلية ووممثلي وزارات والكهرباء والبترول الهيئة العامة للرعاية الصحية والجهات المعنية بالمحافظة.
وتم خلال الأجتماع عرض تفصيليى للمشروع القومي للشبكة الوطنية الموحدة وهى شبكة محمول لاسلكية حكومية وطنية تعمل بتكنولوجيا الجيل الرابع ومنفصلة عن شبكة الأنترنت وكافة شبكات المحمول أنشئت طبقاً للمعايير العالمية وبأيدى مصرية توفر خدمات الأتصالات الحديثة المعنية بخدمات الطوارىء والمرافق الحيوية والربط بين الخدمات الحكومية المختلفة، لتحقيق السرعة فى الاستجابة بين الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة وبين غرف عمليات الجهات المعنية، لخدمة المواطنين والسائحين على حد السواء، وكذا إتاحة البيانات والإجراءات الحديثة مع إبراز دور التطبيقات الحديثة في دعم واتخاذ القرار.
كما تم خلال اللقاء أستعراض كيفية استيعاب الشبكة الوطنية الموحدة لجميع الجهات المعنية بالمحافظة وتحقيق التعاون والتكامل بينهم لتقليل زمن الاستجابة وسرعة التعامل مع الطوارىء من خلال انشاء مركز السيطرة الموحد لخدمات الطوارئ والسلامة العامة للمحافظة، من خلال اتصال المواطن برقم خدمات الطوارىء الموحد، كما سيتم تحديد مكان القائم بالبلاغ خلال أقل من دقيقة والوصول لمكان الحادث خلال دقائق معدودة ، وتشمل على منظومة موزع مهام اللاسلكي المطور ، ونظام المؤتمرات اللاسلكية المرئية ، ومنظومة المراقبة الذكية اللاسلكية ، ومنظومة متلقى البلاغات المميكنة ، ومنظومة التقييم المبدئي للمريض داخل سيارات الإسعاف، ومنظومة القراءات الحيوية للمصابين، ومنظومة تحديد مكان المتصل آليا برقم خدمات الطوارئ ، ومن خلال الشبكة الوطنية لخدمات الطوارئ والسلامة العامة أصبح البلاغ مميكن يتحول من الشبكة الوطنية بالمحافظة إلى غرف العمليات التخصصية للجهات.
ويساهم المشروع القومي للشبكة الوطنية الموحدة فى الحفاظ على خصوصية بيانات الدولة المصرية وسرعة احتواء الطوارىء والكوارث والأزمات وسرعة رد الفعل كما يدعم اهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 ويدعم تحسين تصنيف مصر ضمن الدول التى تملك خدمات الطوارئ وينتهى العمل به فى 2022، كما يهدف المشروع القومي للشبكة الوطنية الموحدة إلى ترشيد الأعباء المالية ودعم تدفق الاستثمارات والقطاع السياحى وخفض معدلات الجريمة، وتقليص زمن الاستجابة للحدث لسرعة التعامل مع الحوادث والكوارث وحتى الوصول للمعدلات العالمية ، تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية .
ويقوم المشروع القومي للشبكة الوطنية الموحدة بتجهيز غرف عمليات الجهات المعنية وأصدار أنذار مبكر ضد السرقة والتخريب .
ومن جانبة أثنى محافظ الأقصر على الشبكة الوطنية الموحدة موضحاً أنها تسعى للشفافية ومكافحة الفساد للوصول لجودة الأصلاح الأدارى وتحقيق رضا المواطن ودعم تدفق الأستثمارات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى