تقرير

“البارون” يشهد ختام فاعليات ملتقي عالم الفن المطلق

كتبت / منى حافظ حسنى

في صرح عظيم، يجمع عبق التاريخ واصالته شهد قصر البارون ختام فاعليات المعرض الثاني لملتقي عالم الفن المطلق .

 

 

تحت قيادة الدكتورة وفاء عابدين رئيس الملتقى ، ونائب رئيس الملتقى الفنان محمد هلال .

حيث يقام هذا الصرح الفني في هذا المكان المميز الذى يحتوى على تاريخ عظيم من حيث الانشاء والتحف المعمارية الجذابة.

 

 

يضم وجود كوكبه من الفنانين من داخل مصر وخارجها والبلاد المشاركه، هي سوريا والسعوديه ، والمغرب، وتم تكريم مائة فنان وفنانه منهم اطفال من اعمار مختلفة، ووجود فنانين من الوسط الفني المصرى .

بحضور المستشار مازن يسري الأمين العام لمحافظة القاهرة لحزب الثوره والمشرف العام لقطاع المحافظات بالجمهوريه لتحالف شباب تحيا مصر وكان في الوفد المرافق لسيادته الاعلاميه سمر عصفور مساعد امين عام الاعلام لمحافظة القاهرة لحزب الثوره ، والاعلاميه توتا حسن مساعد امين لجنه المتابعه والدعم لمحافظات الجمهوريه بحزب الثوره، والاعلاميه هبه شاهين امين عام البرتوكولات والمؤتمرات لمحافظة القاهرة لحزب الثوره، والدكتورة نسرين بدير سفيرة التعاون الدولى بالمجلس القومى للشباب، والدكتوره ايمان علي امين عام ذو الاحتياجات الخاصة ، ومتحدي الاعاقه لمحافظة القاهرة لحزب الثوره ، والاطفال ملك هاني وخالد ومنار .

 

 

ومن الفنانين المشاركين بالملتقى :

ا. د/فاطمه عباس
داليا عبدالرحمن
داليا ناجح
شريف بيومي
اسماء خالد
هبه نصر
سمر وجيه
هبه محمد كمال
ساره عبد المقصود
ناديه هاشم
هند الشوربجي
طوني المصري
مي حسن شوقي
مشيره فوزي
نها احمد
ريهام الفحام
احمد عباس
طوني استنون
مروه شعيب
مروة اسماعيل
مايسه السبكي
زهرةعفيفي
فنانين من سوريا
ضحي مهدي
فايا بيرقدار
منار محي الدين
اسماء الاطفال
حنين محمد هلال
كارما ضياء
سجده احمد
رنياد عادل
عمر عادل
مريم خالد صلاح
نجوان عطيه
ايه العشري
ياسر الامير
احمد علوان

بداية الحديث كان مع جهات الامن الخاصة بحراسة قصر البارون ، وسرد بعض تفاصيل القصر فقد تم بناؤه سنه 1907 وتم الانتهاء من البناء 1911 عاش البارون ، فتره من الزمن وورثه ابنه ، ثم اشتراه بعض رجال الأعمال من ابن البارون و باعوا مقتنيات القصر في مزاد علني وتم أهماله فتره من الزمن وقامت وزارة السياحة بشرائه و اهدته الى وزارة الاثار، وقامت بترميمه وتحديد موعد بافتتاحه من قبل الرئيس عبدالفتاح السيسي فى تاريخ 2020/6/30 وقامت بتأمينه وزاره الاثار ووزاره السياحه وشركه أمن تابعه لي جهه سياديه ؛ يقومون بنشر كوردون امنى فى القصر من الداخل، من الاسوار وبوابات الدخول والخروج ، و بعض افراد الأمن ينتشرون داخل الحديقه لتأمين الزوار ؛ من اي معاكسات من اي شخص وتأمين مقتنياتهم الخاصه، حيث يوجد بها غرفة امنات للزائرين ، ومفتش اثار وافراد تنظيم داخل القصر؛ من الطابق الاول، والثاني، والروف لي ارشاد الزائرين المحافظه، علي هذه التحفه المعماريه من التلف.

 

 

ومن داخل المعرض وبالحديث مع بعض الفنانين المشاركين بالملتقى والتحدث عن اعمالهم قال الفنان احمد سعيد
انسب مشروع لذوو الهمم لانه مش محتاج مكان كبير و بيطلع الطاقه اللي جو الشخص ، والمادة المستخدمه فى اعمالى الايبوكسى
اما عن الالوان فهى مستوحاه من الطبيعة الباردة ؛ كألوان البحر والسماء ، ودرجة ثبات المادة المستخدمه عاليه جدا ويجب المحافظة عليها من اى خدوش .

 

 

ونلتقى بفنانه من سكان عروس البحر المتوسط وهى زهره عيسى ، تبلغ من العمر 25 عام ، وتحكى قصة لوحتها بأنها مستوحاه من اغنية ابن مصر ، وربطت بقوة الايبوكسى بالجندى المصرى ، واظهرت جمال الطبيعة والوانها الجذابة المبهرة .

ونتطرق قليلا ونقف امام لوحة الامل والتى اخبرنا عنها الفنان شريف بيومى يبلغ من العمر 52 عام ، فقد قام بعمل فني حاول من خلالة التعبير عن ضرورة تحلى الانسان بالأمل والتفاؤل ولذلك قام بتجسيد شخصية الصياد لأن هواية الصيد هي هوايه تحتاج دائمآ للصبر ، فمهما باءت محاولات الصياد بالفشل ، إلا أنه لاييأس ولديه دائمآ يقين بأن رغم كل تلك المحاولات الغير ناجحة ، فالأمل والخير سوف يأتي لا محال، ولكن يحتاج فقط إلى الصبر .

 

 

ومن خارج مصر وتحديدا من سوريا الشام ، تتحدث الينا منار محى الدين عن لوحتها الرائعة فهى من الالوان الزيتية ، وتعبر عن الانوثة المطلقة ، والمرأة وحريتها بشكل عام على مستوى العالم ، استخدمت الوان البنفسجية ودرجاتها وسلسلة بها قطعة لولى وورود .

ومن الصعيد نلتقى بلوحة تراثيات وتحدثنا عنها الفنانة الجميلة شرين كمال اللوحةوهى من ضمن مجموعة لوحات تعبر عن التراث المصرى الاصيل اما عن الالوان المستخدمة :
باستيل زيتى على كنسون مقاس 70*80سم

 

 

وتعبر اللوحة عن الموروث الشعبى حيث المعتقدات و الموتيفات الشعبية المتوارثة منذ الحضارة الفرعونية، و كيفية تاثيرها على الحضارات المتعاقبة على مصر مرورا بالحضارة اليونانية، الرومانية القبطية، الاسلامية،اما عن الحضارة الفرعونية فهى متمثلة فى القط و عين حورس و مفتاح الحياة واوز ميدوم ،البورتريه و اكليل الغار
مستوحى من بورتريهات الفيوم .

وننتقل لفن الهاند ميد فخر الصناعة المصرية ونلتقى بالفنانة مى حسن والتى ابدعت فى اكثر من عمل منها التربون ، والشنط ، وصوانى تقديم للسفرة باشكال رمضانية ، ومفارش كروشية ، وخيش ، وجلود .

 

 

ويدق قلبك حين ترى اصغر فنانة تشكيلية وهى الطفلة كارما ضياء ، التى رسمت وابدعت فى لوحتها ، والتى تتحدث عنها وعن شخصيتها، والوانها التى تحبها .

وفى ختام هذا الملتقى الرائع الذى ضم كوادر الفن فى مصر والعالم العربى ، نتقدم بخالص الشكر الى الدكتورة وفاء عابدين رئيس الملتقى وتحية حب وتقدير للاعلاميين توتا حسن قناة الحدث ، سمر عصفور قناة الصحة والجمال ، لتغطيتهم لهذا الحدث الضخم وبكل فخر صنع فى مصر .

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى