اسلاميات

التكبير في شهر ذي الحجة

كتبت ..اسماء عبد المنعم

 

 

 

يبدأُ التكبيرُ في عيد الأضحى من بداية شهر ذي الحجة، وحتى نهاية اليوم الثالث عشر من الشهر، حيثُ قال الله سبحانه وتعالى: (لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ)

 

 

وهذه الأيام هي الأيام العشر وقال الله تعالى: (وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ)، وهذه الأيام هي أيام التشريق الثلاثة

 

 

التكبيرُ المُقيَّدُ: هو التكبيرُ الذي يُقالُ بعد الصلوات وهو خاصّ بعيد الأضحى، ويبدأُ التكبيرُ من صباح يوم عرفة، وحتى عصر آخر يوم من أيام التشريق. التكبيرُ المُطلَقُ: هو التكبيرُ الذي يُقال من بداية رؤية هلال ذي الحجة، وينتهي في آخر آيام التشريق

 

ويكون في كلِّ الأوقات والأماكن فيمكن أن يكونَ في الأسواق والبيوت والمساجد وغيرها. التكبيرُ غيرُ المُقَيَّد: هو في عيد الفطر حيثُ يبدأ من غروب الشمس من ليلة الفطر وحتى خروج الإمام إلى الصلاة، وعليه فإنَ التكبير في عيد الأضحى مُقيَّد ومطلق والتكبير في الفطر غير مقيد وهو من السنة. فضل التكبير في ذي الحجة أقسمَ اللهُ سبحانه وتعالى بالأيام العشر في القرآن الكريم، حيثُ قال تعالى: (وَلَيَالٍ عَشْرٍ)

 

 

فهي أيام عظيمة والإقسام بالشيء دليل على أهميته وعظمته، والعمل فيها مُحبَّب إلى الله تعالى

ومن هذا العمل التكبيرُ، والتهليل والتحميد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى