برقيات تهنئة

الجالية المصرية بفرنسا تقدم التهاني بعيد ” القيامة المجيد ” لكافة أبناء الوطن

كتب / مصطفى قطب

في إطار الإحتفال بمناسبة ” عيد القيامة المجيد” يتقدم الإتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا بالتهاني لشعب مصر العظيم كافة برعاية قائد مسيرة التنمية والبناء عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية .

بكل الفرح والسرور ومشاعر المحبة والسعادة تتقدم الجالية المصرية بفرنسا الإتحاد العالمي للمواطن المصري بالخارج بالتهاني لكافة الأشقاء الأحباب الأقباط المسيحيين بالخارج والداخل عامة بخالص التهاني .

وبهذه المناسبة العظيمة أعربت الجالية المصرية برسالة حب وسلام من خلال الأمين العام للإتحاد عبد الحميد نقريش وممثل الجالية بالإتحاد العالمي للمواطن المصري بالخارج ، والشيخ محمد أبو الحديد خطيب وإمام مسجد شافي لاري بباريس وعضو مجلس إدارة الإتحاد ، نشأت الحصري نائب رئيس الإتحاد ، أحمد العزازي عضو مجلس الإتحاد ، نسيم كامل رئيس جمعية الشباب القبطي بفرنسا وعضو مجلس إدارة الإتحاد ، محمود خلف أمين عام جمعية التضامن المصري الفرنسي وعضو مجلس إدارة الإتحاد .

وعن شباب الإتحاد جيهان عبد الحميد ، ناريمان نقريش ، أحمد عبد الهادي ، محمود فايز ، جمال عبد العظيم ، يوسف يوسف .

كما أعربوا متمنين إحياء ذكرى دخول العائلة المقدسة إلى مصر وأن يكون هذا اليوم يحتفل به الشعب المصري كافة لتنشيط السياحة الروحية
لترسيخ وتعزيز رسالة السلام التي إنطلقت من مصر أرض الكنانة ومهد الحضارات ومهبط الأنبياء والرسالات .

مؤكدين المشاركة فى أعياد القيامة المجيد تخليداً لنبينا سيدنا عيسى المسيح عليه الصلاة والسلام والذي منح البركة لمصر وشعبها وستظل مصر دوما بلد المحبة والسلام بفضل أبنائها البررة ووحدة الهلال مع الصليب النسيج الوطني الواحد .

وسيظل التاريخ دوما يسجل بحروف من نور المواقف الوطنية لشعب الكنيسة والأدوار العظيمة في الحفاظ على الوطن والدفاع عنه .

وفي هذه المناسبة العظيمة والأيام المباركة ندعوا المولى عز وجل أن يرفع عنا الوباء وعن البشرية والإنسانية جمعاء مع خالص تمنياتنا لوطننا الحبيب مصر بالأمن والإستقرار والتقدم والإزدهار وتحيا مصر بشرفاء الوطن تحت مظلة القيادة الحكيمة للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي القائد البطل منقذ الوطن والمحافظ على البلاد والعباد حفظ الله مصر شعبا وحكومة وقيادة .

وفي سياق متصل يتقدم إبن مصر المواطن جبريل محفوظ سباق مقرر الإتحاد العام للجالية المصرية ورئيس جمعية التضامن المصري الفرنسي
ومقرر مبادرة ” دعم حق الشعب المصرى فى مياه نهر النيل ” إتحاد الكيانات المصرية فى أوروبا … مياه النيل خط أحمر .

والذى تم تكريمه من الموسوعة الإنسانية العالمية .
متقدماً بخالص التهاني إلي الجاليات المصرية في جميع أنحاء العالم .

معرباً عن أمله بأن تزول هذه الغمة التي إجتاحت العالم من تداعيات فيرس كورونا وأن يعيد علينا السلامة من هذا الوباء .


مناشداً بان يكون أول يونيو عيد رسمي تحتفل به مصر بمناسبة دخول العائلة المقدسة لأرض مصر بلد الأمن والأمان إبتعاداً عن بطش الملك هيروديس الروماني .

حيث رحلت السيدة العذراء مريم وإبنها سيدنا عيسى المسيح عليه الصلاة والسلام ويوسف النجار من أرض بيت لحم إلى أرض مصر الفرعونية بحثاً عن الأمن والأمان ” مبارك شعبي مصر ” وسيظل يوم مبارك .

جدير بالذكر أن أعضاء الإتحاد أعضاء بالعديد من مؤسسات المجتمع المدني حيث أنهم منسقي وأعضاء بالحملة الرسمية بتفكر لبكره وبالموسوعة الإنسانية العالمية وبالإتحاد العام للمصريين بالخارج وبالعديد من الكيانات المصرية بأوربا وبداخل مصر في كل ما يدعم ويخدم الوطن.

والجدير بالذكر أيضاً أن أعضاء الإتحاد يؤكدوا أن مصر قوية وعظيمة بترابط النسيج الوطني الواحد تحت مظلة تحيا مصر بشرفاء الوطن ووحدة الهلال مع الصليب والقيادة السياسية حكومة وشعباً لدعم مؤسسات الدولة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى