الاخبار

الرعاية الاجتماعية بالسويس تواصل تقديم الدعم النفسي للطلاب لمواجهة فيروس كورونا


متابعةعلاء حمدى

تواصل قافلة الرعاية الاجتماعية بمحافظة السويس تقديم الدعم النفسي والمعنوي للطلاب لمواجهة فيروس كورونا في إطار الحرص على نشر الوعي الصحي والنفسي والحفاظ علي الصحة النفسية والاجتماعية لأبنائنا الطلاب ضد الاوبئة ,وفي سبيل السعي لمواجهة ازمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) الذي يعد احد التحديات الحديثة التي تواجهنا هذا العام.


وحرصا منا علي التعامل بحكمة ووعي وعدم تعطيل الحياة الطبيعية من خلال تكريس نظام العمل عن بعد والتعلم الهجين وتنفيذ برامج توعية ومبادرات لمواجهة واحتواء الازمة..
،وفي إطار التعاون المشترك بين مركز النيل لإعلام بالسويس..ومكتب الخدمه الاجتماعيه المدرسيه بتوجيه التربيه الاجتماعيه المدرسيه باداره شمال التعليميه اليوم،ثاني فاعليات قافلة الرعاية الاجتماعية لتقديم الدعم الفني والاجتماعي والمعونة النفسية للطلاب لمواجهه فيروس كورونا المستجد ((كوفيد 19)).


حيث_أستضافت مدرسة أحمد عبده الإعدادية بنات ثاني الورش العملية لقافلة الرعاية الاجتماعية اليوم والتي قام بتفيذها_وحاضر بها أ/ هانم عبد العظيم ، أخصائي أول بمكتب الخدمة الاجتماعية بتوجيه التربية الاجتماعية حيث تتضمنت وفي فحواها التالي:


_تزويد الطلاب بالمعلومات الوقائية والاجتماعية والنفسية عن كيفية مواجهة الفيروس.
والحد من التهديد المزدوج العضوي والنفسي الذي سوف يواجه الطلاب خلال فترة انتشار جائحة كورونا.
_وتقديم المعونة النفسية والاجتماعية للطلاب لمواجهة التأثير النفسي السيء لفيروس كورونا المستجد..و إلقاء الضوء على المشكلات النفسية التي ارتبطت بانتشار جائحة كورونا مثل ( الشعور بالعزلة والوحدة- الضغوط- الذعر والخوف- الاكتئاب- صعوبة في التركيز والحفظ- الخوف من الموت- الخوف من العدوى- الانغلاق- زيادة الخلاقات داخل العائلات- التنمر- والوصمة الاجتماعية للمصابين بفيروس كورونا المستجد).


وقد استخدمت مجموعة الأساليب التدريبية لتفيذ الورشة تمثلت في (أسلوب المناقشة والحوار -والنمذجة- والعصف الذهني- ومجموعات العمل- تمثيل الأدوار- الخرائط الذهنية – المراقبة الذاتية- التفكير بصوت مرتفع ) وعدد من المعينات التدريبية تمثلت في الداتا شوو و البوربوينت وشاشة العرض .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى