الاخبار

” الشهابي ” يؤكد أن الولايات المتحدة الأمريكية وسيط غير محايد فى قضية السد الاثيوبى

متابعة – علاء حمدي

أكد ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية أن الولايات المتحدة الأمريكية وسيط غير محايد فى قضية سد الخراب الاثيوبى وانها تمارس نفس الدور الذى مارسته فى مفاوضات السلام المصرية الإسرائيلية التى إنعقدت فى كامب ديفيد فى عهد الرئيس الأمريكى جيمى كارتر عندما كان يأخذ مقترحات إسرائيل ويعرضها على الرئيس السادات كمقترحات أمريكية وكان يقبلها الرئيس السادات مما أغضب معاونى السادات نفس هذه الأسلوب مارسته امريكا وفى زمن الرئيس بايدن فلقد أخذت مقترحات اثيوبيا بعقد اتفاق جزئى حول الملء الثانى لسد الخراب والتى سبق ورفضتها مصر والسودان وعرضها مبعوث رئيسها بايدن للقرن الأفريقى بأسمها على السودان اى أن التاريخ يعيد نفسه .

وتابع ناجى الشهابي وبهذه الممارسات الأمريكية تؤكد امريكا أنها وسيط غير محايد وانها وراء سد الخراب الاثيوبى …ويهدف هذا المقترح الاثيوبى الأمريكى “والذى ساعدت فيه للاسف الشديد دولة عربية” إلى ضرب التنسيق المصرى السودانى .. والإلتفاف على الخط الاحمر الذى أعلنه الرئيس السيسى ومن ثم تمكين إثيوبيا من تنفيذ كل مخطاطاتها ضد مصر والسودان ..والحق أن الرئيس السيسى ليس الرئيس السادات ففى لقائه بمبعوث بايدن رفض هذا المقترح و أصر على الخط الاحمر وقال لمبعوث بايدن بوضوح أن النيل بالنسبة لمصر قضية وجودية ولن نقبل المساس بحصة مصر … مصر الآن بكل أبنائها .

وأكد ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية أن مصر الشعبية بكل احزابها ونقاباتها ومؤسسات مجتمعها الأهلى تقف مع الدولة المصرية فى معركتها المصيرية ومستعدين لأى تكلفة تتطلبها إزالة سد الخراب الاثيوبى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى