الاخبار

الشهابي ” يعلن أهم نقاط تصريحات الرئيس الإريتري عن قضية سد النهضة

كتب – علاء حمدي

أعلن ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل الديمقراطى على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ملخص لأهم نقاط الحديث الذى أدلى به الرئيس الإريتري أساسى افورفى للقناة الفضائية الارتيرية وأبرز ما قاله افورفى عن قضية سد النهضة وانه أصبح أمر واقع وان دول المصب أخطأت بعدم إثارة قضية السد عند بداية التشييد والبناء وان دور الاتحاد الافريقي والولايات المتحدة الأمريكية يعمل على إطالة أمد القضية

وأكد ناجى الشهابى أنه حذر من ذلك أنه على مدى 6 سنوات منذ بداية المفاوضات الفنية الثلاثية ونبه الحكومة المصرية فى أكثر من 15 بيان من أن هدف اثيوبيا من المفاوضات هو المماطلة والتسويف حتى يصبح السد أمر واقع ولكنه للأسف الشديد أصمت الحكومة أذنيها ولم تستمع لتحذيراته

واستمرت فى المفاوضات العبثية حتى فاجأت اثيوبيا دولتى المصب والمجتمع الدولي بالملء الاول بدون اتفاق وتعلن منذ شهر أنها ستقوم بالملء الثانى فى شهر يوليو المقبل وهو ما يهدد حياة 100 مليون مصرى و20 مليون سودانى

وأشار رئيس حزب الجيل أنه لا يبعدنا عن التاريخ المحدد للملء الثانى سوى أسابيع ولا يوجد كما قال الرئيس الإريتري حل فى الأفق لقضية سد النهضة …حتى الكونغو الديمقراطية الرئيس الحالى الاتحاد الافريقي قالت بوضوح أن اثيوبيا رفضت عرضها بمدها بالكهرباء ..وهو ما يؤكد عدم قدرتها على لحلحت الموقف الاثيوبى وأنه لا أمل فى رئاستها الاتحاد الافريقي هذا العام فى إيجاد حل للازمة والوصول إلى اتفاق قانونى ملزم لإثيوبيا …،

وأكد ناجى الشهابي أن تعنت اثيوبيا جعل من الوضع الحالى خطير جدا وأنها تجاوزت الخط الأحمر .. وانها الآن تهدد حياتنا وحياة الأجيال الجديدة وان خطر الموت عطشا يحيط بالإنسان والحيوان والنبات فى دولتى المصب مصر والسودان وأنه بات علينا اعلان أن اثيوبيا برفضها الوصول إلى اتفاق عادل يتفق مع القانون الدولى للأنهار الدولية عابرة الحدود بتعلن الحرب على مصر وتهدد حياة 100 مليون مصرى ..، ولابد من استخدام كل الوسائل التى تحمى حقوقنا التاريخية فى مياه نهر النيل ..تحركوا قبل فوات الأوان !!

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى