غير مصنف

المنتج السينمائي جابي خوري والمنتجة ماريان خوري يحتفلان بيوم أفريقيا لمهرجان الأقصر

 

كتب : جمال عبد العاطي

فى إطار عرض نادي السينما الأفريقية بالتعاون مع “زاوية” فيلم “الأرض” النسخة المرممة مترجمة بالإنجليزية للوفود المشاركة وعدد 150 شابا وفتاة يدرسون القيادة والشخصية المصرية، وكذلك يتم عرض الفيلم التسجيلي (أنشودة الوداع) حول رحيل الزعيم جمال عبد الناصر.

يحتفل اليوم السبت المنتج السينمائي الكبير جابي خوري والمنتجة ماريان خوري، وذلك بالتعاون مع منحة ناصر للقيادة والتى تضم وفودًا من أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية تحت إشراف منسق عام المنحة حسن غزالي تلك المنحة، برعاية الرئيس السيسي، والإدارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية بوزارة الشباب والرياضة.

وسيتم توزيع مطبوعات عن السينما الأفريقية لكل الحضور باللغات الإنجليزية والفرنسية عن كل ما يخص السينما الأفريقية وتاريخها وكل هذه المطبوعات تخص الدورات العشر لمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية الذى لا تمر دورة إلا بوجود مطبوعات مهمة عن السينما الأفريقية وصناعها.

ويعقب العروض محاضرة باللغة الإنجليزية للمخرج يسري نصرالله عن السينما المصرية ويوسف شاهين نموذجًا حيث يقدم للضيوف جزء من تاريخ السينما المصرية وموقع فيلم الأرض ليوسف شاهين بالنسبة لتاريخ السينما المصرية .

وأضافت عزة الحسيني: كذلك لأهمية مخرجه يوسف شاهين عالميا وأفريقيا كنموذج للمبدع الخلاق المرتبط بقضايا وطنه الذي يحول همومه وقضاياه المحلية بفنه العميق إلى موضوعات عالمية إنسانية، كما أن وجود المخرج الكبير يسري نصر الله ليحاضر للوفود حول السينما المصرية ذلك لعلاقته وعمله مع شاهين في العديد من الأفلام وكذلك لرؤيته الشاملة والخاصة في تاريخ السينما المصرية وربطها بالسينما الأفريقية والعالمية.

وكشف السيناريست سيد فؤاد عن أن اختيار فيلم “الأرض” جاء لطبيعة موضوعه كونه ضمن أهم 100 فيلم مصري وعربي، بالإضافة لتوجهه الوطني وترسيخه لفكرة الإنتماء للأرض والوطن ومكافحة المستعمر بكل صوره، ويحاول نادي السينما الأفريقية ومهرجان الأقصر للسينما الافريقية الاستفادة من فرص وجود الشباب الأفريقي في مصر للتعريف بالسينما المصرية في مختلف عصورها خاصة الأجيال الشابة التي لا تعلم الكثير عن تاريخ السينما المصرية العريقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى