التعليم

انطلاق الموسم التدريبي السادس لمشروع مودة بجامعة حلوان عبر شبكة الإنترنت

أحمد حسن

إنطلقت فعاليات الموسم التدريبى السادس للمشروع الرئاسي مودة لتأهيل الشباب المقبلين على الزواج بالتعاون بين وزارتى التعليم العالي والتضامن الاجتماعي وتنفيذ مركز التطوير الوظيفي بجامعة حلوان وذلك عبر شبكة الإنترنت، تحت رعاية الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة، والأستاذ الدكتور حسام رفاعى نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، وإشراف الأستاذة الدكتورة حنان كمال مدير مركز التطوير الوظيفي CDC ومنسق مشروع مودة بجامعة حلوان، ويأتى ذلك لتأهيل شباب الجامعة لتنمية معارفهم وخبراتهم للحفاظ على كيان الأسرة المصرية من خلال دورة تدريبية تحتوى على ثلاث محاور مختلفة منها المحور الاجتماعى، الصحي، الشرعى والقانونى عن الزواج وتكوين الأسرة .

أفاد الأستاذ الدكتور ماجد نجم أن مشروع مودة انطلق بعد توجيهات سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية خلال المؤتمر السادس للشباب بإعداد مشروع للحد من الارتفاع المتزايد في حالات الطلاق، هذا بالإضافة إلى تفعيل بروتوكول التعاون المبرم بين وزارة التضامن الاجتماعي ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتنفيذ مشروع مودة للحفاظ على كيان الأسرة المصرية، والذى يساهم فى تحقيق التكافل والتكامل بين أفراد الأسرة لمواجهة مشكلة الطلاق، لذا حرصت الجامعة على انطلاق البرنامج التدريبي لتوعية شباب الجامعة من أجل بناء الدولة وتحقيق التنمية
.
كما أوضح رئيس الجامعة على تضافر العديد من الجهات من أجل نجاح المشروع الذي يتضمن التوعية بالجوانب الاجتماعية والصحية والدينية باعتبارها الأعمدة الرئيسية لبناء الكيان الأسرى.

وافتتح الجلسات التدريبية الأستاذ الدكتور حسام رفاعى، وأكد حرصه على تنفيذ مشروع مودة من خلال حضور بعض الجلسات التدريبية التى تتم بالجامعة،
مؤكدا على أهمية برنامج مودة فهي مبادرة وطنية مفيدة للشباب، وان جامعة حلوان نجحت فى تنفيذ وتنظيم البرنامج التدريبى على مدار ثلاث سنوات حيث تعتبر الجامعة الأولى من حيث نسبة مشاركة الطلاب في فعاليات المشروع حيث تجاوز عدد الطلاب المستفيدين من التدريبات الخاصة بالمشروع ٢٥ ألف طالب وطالبة من جميع كليات الجامعة والمدينة الجامعية.

أوضحت الأستاذة الدكتورة حنان كمال ان التدريب يستهدف توفير المعلومات اللازمة لطلاب الجامعة بالفرق الدراسية المختلفة وفي مختلف الكليات حول مفهوم الزواج وكيفية التعامل مع الخلافات والمشكلات الأسرية، ويستهدف ثلاث مستويات رئيسة تتمثل فى التوعية بالجانب النفسي والاجتماعي والذي يتضمن تعريف الشباب بسمات الحياة الزوجية ومعايير اختيار شريك الحياة وكذلك التعرف على مقومات الحياة الزوجية والمشكلات الأسرية والطرق الأمثل للتعامل معها، كما يتضمن أيضًا تصحيح بعض الأفكار الخاطئة عن الزواج، وتوعيتهم بترشيد النفقات وادارة الشئون المالية والاقتصادية للأسرة.

ويتضمن البرنامج أيضا التوعية بالجوانب الصحية المتمثلة في الفحص الطبي قبل الزواج، والتطعيمات المطلوبة والامراض الوراثية وتنظيم الاسرة والمباعدة بين الولادات وظاهرة الختان وآثارها الصحية والنفسية والاجتماعية، وكذلك التوعية بالجوانب الشرعية المرتبطة بالزواج مع رسائل من السنة النبوية.

وجدير بالذكر أن هذا المشروع يأتى في إطار توجه الدولة للحد من ظاهر الطلاق التى ارتفعت معدلاتها في المجتمع بشكل ملحوظ، حيث جاوزت وفقًا لاحصائيات الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء في عام ٢٠١٨ ، ٢١١٠٠٠ حالة طلاق بمعدل ٥٤٢ يوميًا، وتأتى مشاركة جامعة حلوان في هذا المشروع القومي تأكيدًا لدورها الرائد في مجال خدمة المجتمع على كافة المستويات التوعوية والتثقيفية والاجتماعية.

هذا ويحاضر فى دورات مودة مجموعة من المحاضرين المتميزين المدربين المعتمدين والحاصلين على دورة إعداد مدرب لبرنامج مودة من قبل وزارة التضامن من كليات الجامعة المختلفة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى