رياضة

اهلي الشوط الثاني يمتع ويقنع ويضرب الإنتاج بالأربعة

رياضة / الكابتن مصطفى يونس

 

 

 

نجح النادي الاهلي في تحقيق فوز جديد والاحتفاظ بصدارته لترتيب جدول الدوري الممتاز بعدما ضرب فريق الإنتاج الحربي بأربعة أهداف ممتعة جائت جميعها في الشوط الثاني وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب الاهلي we السلام في إطار الجولة السابعة بالدوري .

 

 

 

شهد الشوط الأول منافسة قوية بين الفريقين وتبادل كلاهما الهجمات ورغم خطورة هجمات الاهلي إلا أنه كانت الغلبة للانتاج الحربي في السيطرة على منتصف الملعب .

 

 

 

بدء الشوط الثاني بشكل مختلف وكسر الاهلي عن أنيابه وضغط بكل قوة منذ اللحظات الأولى فسجل لاعبوه أربعة أهداف واضاعوا مثلهم على أقل تقدير ، جاء الهدف الاول عن طريق معلول ف الدقيقة 48 بعد تمريرة طولية من ايمن اشرف انفرد على إثرها الشحات بالمرمى لتحول منه الكرة فتصل إلى معلول الذي وضعها في المرمى مباشرتا، جاء الهدف الثاني عن طريق حسين الشحات بعد تمريرة خادعة من اكرم توفيق ليراوغ الشحات المدافعين ويصوب كرة قوية في الزاوية البعيدة .

 

 

 

أجرى موسيماني ثلاثة تغييرات دفعة واحدة بخروج قفشة وبواليا و كهربا ونزول شريف و طاهر والحاوي وليد سليمان والذي أبدع وسحر جميع متابعي المبارة بتسجيله هدفين رائعين جاء أولهم في الدقيقة 77 بعد عرضية من اكرم توفيق يقابلها الحاوي بلمسة ساحرة على الطاير بتضرب الكرة بالأرض قبل أن تسكن الشباك ، حاول بعدها الإنتاج تسجيل هدف لتحسين الصورة ونجح في ذلك عن طريق باسم مرسي في الدقيقة 84 بعد خطأ كبير من رامي ربيعة والذي حل بديلا هو ومحمد هاني لكلا من حمدي فتحي وبدر بانون ، عاد بعدها وليد سليمان في الدقيقة 88 لمواصلة أعماله السحرية مسجلا هدفه الثاني والرابع للأهلي من تسديدة رائعة من ع حدود منطقة ال 18 بعد مراوغة أحد مدافعي الإنتاج ؛ لينتهي اللقاء بفوز المارد الأحمر بأربعة أهداف مقابل هدف واحد.

 

 

 

بهذه النتيجة ارتفع رصيد الأهلي الي 16 نقطة محتلا بها قمة الجدول بفارق الأهداف عن منافسه الدائم النادي الزمالك ، في حين توقف رصيد الإنتاج عند 4 نقاط محتلا بها المركز ال16 .

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى