فنون

بكون حرة” يعرض علي مسرح المتحف القومي الإثنين المقبل .

 

 

كتبت:مها علي

يعرض الفيلم التسجيلي القصير «#بكون حرة»، لأول مرة يوم الإثنين المقبل، الساعة السابعة والنصف مساءا على مسرح #المتحف القومي للحضارة المصرية، وتجري بعد عرضه مناقشة مع المخرج شريف فتحي وفنانة الخزف هبة حلمي.

وتدور أحداث فيلم «بكون حرة» في 27 دقيقة، حول مزیج متمرد من الفن الفرعوني والإسلامي لفنانة الخزف هبة حلمي، والعمل إنتاج إيطالي مصري مشترك بين «سبوت 1» الإيطالية و«دار المرايا» المصرية.

#وشريف فتحي سالم هو مخرج ومنتج ومحاضر في صناعة الأفلام، حاصل على شهادتي بكالوریوس، الأولی في الهندسة المعماریة عام 1990، والثانیة في الإخراج السینمائي عام 1994، وهو عضو الشبكة الأوروبية للفيلم التسجيلي واتحاد المنتجين الإيطاليين المستقلين، أخرح وأنتج العديد من الأفلام التسجيلية منها «طليان مصر» عام 2011، و«تلك الإسكندرية» عام 2013.
وعُرضت أفلام شريف فتحي سالم في عدد من القنوات ، وشارك في عدد من المهرجانات السينمائية، حيث حصل فيلمه «العيش مع الجدران» على جائزة جاصة من مهرجان «Borders Beyond» في اليونان عام 2018.

#وهبة حلمي هي مصورة ومصممة جرافیك وکاتبة، تخرجت في قسم التصویر الزیتي بالفنون الجمیلة، جامعة حلوان 1994، وعملت معیدة في قسم تاریخ الفن بالفنون الجمیلة في الفترة من 2001 إلى 2006، وكان لها عدد من المعارض الفنية منها معرض للتصوير الزيتي بعنوان «وجوه» في أتيليه القاهرة، بالإضافة إلى معارض جماعية للتصوير الزيتي في جامعة لندن، وكان آخر معارضها في 2020 بعنوان «اسمي أزرق»، للخزف في جاليري «موشن آرت» و رواية بعنوان «بنت في حقيبة» في عام 2017. ولها عدد من المؤلفات منها ، «جوایا شهید»، فن شارع الثورة المصریة، الصادر عن دار العین للنشر، في عام 2013 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى