تقرير

بمشاركة ٣٦ باحثاً مصرى وأجنبى ينطلق المؤتمر الدولى الثامن لقسم النساء والتوليد طب الأزهر أسيوط

كتب / مصطفى قطب

 

 

 

 

إنطلاقا من الدور التنويري لمؤسسة الأزهر الشريف جامعاً وجامعة في شتي المجالات العلمية والتطبيقية ، إنطلقت فعاليات المؤتمر الدولي الثامن لقسم النساء والتوليد بكلية طب الأزهر بأسيوط بعنوان ” مستقبل صحة المرأة ” وذلك خلال الفترة من ٦ حتى ٨ أكتوبر ٢٠٢١م .

 

 

 

يأتى هذا برعاية فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف ، وفضيلة ا.د محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر و فضيلة ا.د محمد عبد المالك نائب رئيس الجامعة للوجه القبلي و معالي ا.د محمود صديق نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا و معالى ا.د مصطفى عبده شتات عميد كلية طب الأزهر بأسيوط ورئيس مجلس إدارة مستشفيات الأزهر الجامعية بأسيوط ، ا.د محمد عبد السميع رئيس قسم النساء والتوليد طب الأزهر بأسيوط ورئيس المؤتمر .

 

 

والذي يشارك فيه 36 باحثاً من جمهورية مصر العربية وخارجها منهم 20 باحثاً أجنبيا وبمشاركة كليات الطب بالجامعات المصرية ومستشفيات التأمين الصحي والمستشفيات العسكرية .

 

 

ويعد هذا المؤتمر الدولي من أهم المؤتمرات التي عقدت في الفتره الحالية في ظل جائحة كورونا حيث يهدف المؤتمر إلى التعرف على كل ما هو جديد في طب النساء والتوليد وتعزيز الشراكة بين كلية طب الأزهر بأسيوط ومختلف كليات الطب بالجامعات المصرية والمراكز والمعاهد البحثية من داخل مصر وخارجها لتحقيق الإستفادة القصوي التي تسهم بدورها في تطوير البحث العلمي مما ينعكس بالإيجاب من أجل تقديم خدمة طبية متميزة لأفراد المجتمع .

 

 

وفي كلمة نائب رئيس الجامعة للوجه القبلي نقل تحيات الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف ورئيس الجامعة للسادة الحضور متمنيا لهم النجاح والتوفيق .

وأشار إلى أن مؤسسة الأزهر الشريف جامعاً وجامعة تشارك في مسيرة التنمية الشاملة التي تشهدها مصر بقيادة فخامة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية في سبيل تحقيق رؤية مصر 2030م .

 

 

وتتمثل جهود جامعة الأزهر فرع أسيوط في هذه المسيرة التنموية من خلال النهضة العلمية التي يشهدها الفرع ، المتمثلة في عقد العديد من المؤتمرات المتتالية في كليات الفرع والتي تسعى إلى الخروج بالتوصيات العالمية التي تحقق النفع العام للإنسانية بصفة عامة والعلمية بصفة خاصة .

 

 

 

كما أشاد بجهود كلية طب الأزهر بأسيوط في عقد العديد من المؤتمرات المختلفه فى الفتره الماضية ونحن نشهد مؤتمر قسم النساء والتوليد بكلية طب الأزهر بأسيوط الذي يسعي إلي تقديم توصيات علمية التي من شأنها توفير خدمة طبية للنساء واللاتي يمثلن نصف المجتمع وهذا أكبر دليل علي أهمية هذا المؤتمر من الناحية العلمية والإنسانية .

 

 

 

ومن جانبه قدم ا.د مصطفى شتات عميد الكلية ورئيس مجلس إدارة مستشفيات الأزهر الجامعى أسيوط في بداية كلمته الشكر والتقدير إلي قيادات جامعة الأزهر برعاية فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف ، ورئيس الجامعة و نائبي رئيس الجامعة للوجه القبلي والدراسات العليا والبحوث .

 

 

مشيدآ بدعمهم الكبير لإقامة هذا المؤتمر على الرغم من الظروف الإستثنائية التي يمر بها العالم .

كما قدم الشكر للجنة المنظمة للمؤتمر برئاسة ا.د محمد عبدالسميع رئيس قسم النساء والتوليد بكلية طب الأزهر بأسيوط ورئيس المؤتمر ، ا.د عبد العزيز درويش أستاذ النساء والتوليد ورئيس المؤتمر و جميع السادة المشاركين في التنظيم .

 

 

وأضاف أن المؤتمر يهدف إلى تطوير العملية البحثية في مجال طب النساء والتوليد ، وأوضح أن كلية طب الأزهر بأسيوط ومستشفياتها الجامعية تسير بخطى ثابتة نحو العالمية من خلال تطوير جميع أقسام الكلية والمعامل والمستشفيات التابعه لها وجميع المقومات التي تسهم في تقديم خدمة طبية متميزه لأفراد المجتمع .

 

 

وجدير بالذكر في ختام حفل الإفتتاح قدم رئيس المؤتمر درع المؤتمر لفضيلة ا.د محمد عبدالمالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي ، ولمعالى ا.د مصطفى شتات عميد كلية طب الأزهر بأسيوط ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية .

 

 

جدير بالذكر أيضاً أن المؤتمر يهدف إلى التعرف على كل ما هو جديد في طب النساء والتوليد وتعزيز الشراكة بين كلية طب الأزهر أسيوط ومختلف كليات الطب بالجامعات المصرية والمراكز والمعاهد البحثية من داخل مصر وخارجها بمشاركة ٣٦ باحثاً من بينهم ٢٠ باحثاً أجنبيا خلال الفترة من ٦حتى ٨ أكتوبر ٢٠٢١م

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى