التعليم

تدريب المعلمين بإدارة ابوتيج التعليميه

كتبت – خيريه الصباغ

برعاية استاذ محمد عبد المحسن وكيل وزارة التربيه والتعليم وأستاذ سامي المصري مدير عام إدارة ابوتيج التعليميه وأستاذ عماري وكيل إدارة ابوتيج التعليميه وأستاذ درويش مدير عام التعليم الإعدادي والدكتور محمد العجان مدير إدارة التدريب بإدارة ابوتيج التعليميه وحضور المدرب أستاذ عنتر وحضور المدربه استاذه مني والمدربه استاذه ايمان وعدد من القيادات بالمدارس الإعداديه تم مناقشة كثير من الموضوعات الهامه في تطوير التعليم وتطويرالمدارس والعلاقه الجيده بين القيادات و المعلمين والطلاب واولياء الامور والتعاون المستمر والإهتمام بالإحترازات الوقائيه لمرض كورونا والمحافظه علي التوعيه المستمره للطلاب ولبس الكمامات وتقليل عدد الطلاب داخل الفصل وتقسيم الطلاب بالتناوب حسب قرار السيد رئيس الوزراء والسماح للراحه بالمنزل لكل من تظهر عليه اي اعراض سخونه وغيرها وتجهيز حجرة للعزل بالمدرسه والتعقيم المستمر للمدرسه والفصول

كما اكد استاذ محمد العجان علي ضرورة وجود قيادة طبيعيه بالمدرسه لتتعاون مع القيادة الرئيسيه بالمدرسه ونقل الخبرات من القيادات للمعلمين الذين لهم الرغبه في القياده حتي تسير المدرسه بنجاح في حالة حدوث أي ظروف طارئه كما ان التعاون عامل مهم جدا لنجاح اي عمل في اي مكان سواء في المدرسه وغيرها

كما تم مناقشة كثير من الموضوعات الهامه مثل تصميم نموذج لخطة تحسين المدرسه في احد او كافة النواحي الإداريه والتعليميه عن طريق توفير الجو الملائم لصالح العمليه التعليميه بجميع جوانبها والتكامل بين الإداره المدرسيه والإشراف الفني للعمليه التعليميه وضرورة سيادة العلاقات الإنسانيه الطيبه بين جميع العاملين في المدرسه وضرورة التعاون المستمر بين القيادات والمعلمين وتبادل الخبرات بين المعلمين

وضرورة تطوير التكنولوجيا في المدارس حيث يكون التدريس اكثر كفاءه بإستخدام التكنولوجيا الحديثه المتاحه بالمدرسه

ضرورة ملائمة المناهج حتي تتناسب مع إحتياجات المجتمع وإكتشاف المواهب وتنميتها وتشجيع الطلاب المتفوقين والإهتمام بالتلاميذ الضعاف والمتابعه المستمره الجيده لقيادات المدرسه لها اهميه كبيره جدا في رفع مستوي الطلاب بالمدرسه ومازال تدريب المعلمين مستمر لتطوير التعليم والمدارس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى