فيروس كورونا

جامعة المنوفية تنظم المؤتمر الإلكتروني الأول تحت شعار ” مبدعون رغماً عن كورونا”

ناهد حمدي

تحت رعاية الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية اجتمع صباح اليوم الدكتور عبدالرحمن الباجوري نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة باللجنة المنظمة لمؤتمر ” التوجهات المستقبلية للتعايش مع كورونا “كوفيد 19” والذي من المقرر انعقاده الالكترونيا تحت شعار “مبدعون رغماً عن كورونا” حيث يضم المؤتمر كافة قطاعات الجامعة لمناقشة رؤية الجامعة للتعايش مع جائحة كورونا وآثارها المختلفة علي نواحي الحياة.

ناقش الدكتور عبدالرحمن الباجوري رئيس المؤتمر بحضور اللجنة المنظمة للمؤتمر برئاسة الدكتور حسن خطاب وكيل كلية الآداب لشئون خدمة المجتمع والدكتور عبدالرحمن السباعي مقرر المؤتمر ووكيل كلية الطب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة المحاور الرئيسية للمؤتمر المتشكلة في محور العملية التعليمية ومستقبل النظام التعليمي في ظل جائحة كورونا والتغيرات المتوقعة لتطوير وسائل التعليم والتعليم الرقمي وجودة العملية التعليمية ، هذا الي جانب المحاور الاجتماعية والاقتصادية والسلوكية والنفسية للمجتمع.

كما تناولت الجلسة التحضيرية للمؤتمر وضع الخطوط العريضة للاهداف المنشودة والمقرر تحقيقها خلال المؤتمر ومن اهمها دراسة تطوير منظومة العملية التعليمية في ظل جائحة كورونا ، التعرف علي الجديد عن فيروس كورونا وطرق مواجهتها صحيا وطبيا ودراسة التحديات التي تواجه المؤسسات العلاجية للقيام بدورها الطبيعي ودراسة الآثار الاجتماعية والنفسية علي الفرد والمجتمع
وعلي هامش الاجتماع ناقش الباجوري سبل تطوير مجلة البحوث البيئية والطاقة التي تصدرها جامعة المنوفية وتضم كافة البحوث التي تهدف إلي حل المشكلات البيئية وسبل تطويرها، هذا الي جانب مناقشة سبل تطوير المطبعة من ماكينات ومبني والعمل علي الاحلال والتجديد لزيادة وتحسين جودة الانتاج .

حضر الاجتماع أعضاء اللجنة التنظيمية للمؤتمر الدكتورة درية خيري وكيل كلية الزراعة والدكتورة سميرة عزت وكيل معهد الكبد والدكتور محمود بدوي وكيل كلية التربية والدكتورة هيام عبدالله وكيل كلية التربية النوعية والدكتور حسن عليوة وكيل كلية العلوم والدكتورة ايمان خميس وكيل كلية التربية للطفولة والدكتورة عايدة عبدالرازق وكيل كلية التمريض .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى