أخبار العالم

جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين تناقش سبل التعاون في دعم الطلبة الموهوبين

متابعة – علاء حمدي

 

 

ناقشت جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين سبل التعاون بين وزارة الصناعة والجمعية في دعم الطلبة الموهوبين من أبناء الوطن بحضور سلطان الجابر وسارة الأميري حيث عقد صباح اليوم اجتماع بين وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، وجمعية الإمارات لرعاية الموهوبين، حضره معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، ومعالي سارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة للتكنولوجيا المتقدمة، رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، ومعالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين، وعدد من المسؤولين من الجانبين.

 

 

وجرى خلال الاجتماع مناقشة سبل التعاون بين الجانبين، حيث أبدى معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر استعداد الوزارة لتقديم الدعم اللازم للجمعية فيما يتعلق بأبناء الدولة من الطلبة الموهوبين، والمساهمة في إيجاد فرص العمل المناسبة لهم مستقبلاً، مشيراً معاليه أن الاهتمام بالموهوبين ورعايتهم هو من الاولويات التي تأتي في مقدمة في اهتمامات الوزارة وكبار المسؤولين بالدولة.

 

 

من جانبه أعرب معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، عن شكره وتقديره إلى معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، على ما بادر به من استعداد الوزارة لدعم أبناء الوطن من الموهوبين، كما استعرض معاليه تجربة كوريا الجنوبية في رعاية الموهوبين، التي اطلع عليها خلال زيارته مؤخراً على رأس وفد إلى كوريا الجنوبية، ومدى الاستفادة من تلك التجربة، وتطبيقها في الدولة.

 

 

من جانب آخر عقد مجلس إدارة جمعية الامارات لرعاية الموهوبين اجتماعاً تم عن بعد صباح اليوم برئاسة معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، وحضور أعضاء مجلس الإدارة، وجرى خلاله مناقشة عدد من المواضيع المدرجة على جدول أعمال الجمعية، حيث أشاد معاليه ببرنامج “المستكشف الإماراتي” الذي أعده الدكتور منصور العور، نائب رئيس الجمعية، رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية، والذي سيتم إطلاقه خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وسيكون بدعم ورعاية رجل الأعمال الدكتور محمد عمر بن حيدر.

 

 

وصرح الدكتور منصور العور، المنسق العام للبرنامج، أن رسالة البرنامج تتمثل في تزويد جيل الناشئة من المواطنين بمهارات الاستكشاف العلمي من خلال منهج تعززه التقنيات الحديثة، وأن رؤيته تتجسد في غرس المهارات الضرورية في عقول الناشئة من المواطنين لمواجهة تحديات المستقبل، ولأداء هذه الرسالة وتجسيد هذه الرؤية، فإن البرنامج يغطي علوم الرياضيات والفيزياء والأحياء والكيمياء وفق جدول زمني مدروس بمراحل متعددة ومتكاملة ووفق تصميم يوظف مختلف التقنيات الحديثة في التعليم والتدريب، في مسعى إلى تنشئة جيل مبتكر ومبدع، و مزود بالمهارات والقدرات والكفاءات في هذه المجالات والفروع العلمية، بما يؤهله للنهوض بمتطلبات الابتكار والإبداع العلمي الضرورية لمواكبة توجهات الدولة والنهوض بالمسؤوليات العلمية الوطنية ومواجهة تحديات المستقبل في كل ما يتصل بهذه العلوم من صناعات ومجالات علمية ومعرفية ومهنية، ما يعني بتعبير آخر تأهيل أجيال من العلماء المواطنين الذين لديهم الاستعداد للتميز والمنافسة بجدارة واقتدار على الصعيد العالمي.

 

 

كما ناقش مجلس الإدارة عددا من المواضيع منها اقتراح مجلة جمعية الامارات لرعاية الموهوبين بعنوان “موهبة وطن”، التي تتناول كافة أنشطة الجمعية وتوثيقها، ويشارك في تحريرها أعضاء مجلس الإدارة، وعدد من الطلبة الموهوبين، وأصحاب الاختصاص.

 

 

حضر الاجتماع سعادة ميرزا الصايغ، والدكتور منصور العور، نائب رئيس الجمعية، واللواء متقاعد الدكتور خالد المري أمين الصندوق، والعميد وليد المناعي، مدير عام إدارة التطوير والابتكار، بمكتب نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، ومنيرة صفر، أمين السر العام، والدكتور سيف الجابري، والدكتور شافع النيادي، وديالا ابراهيم النعيمي، والدكتورة حصة بن حيدر، والمقدم زيد الصابوني، المستشار الإعلامي للجمعية، والدكتور أحمد المهيري.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى