فنون

“حسام حبيب” :”التسجيل صحيح ويحاول الافتراء وخراب البيوت”.

كتبت: مها علي
قام الفنان حسام حبيب بتسجيل فيديو جديد له على “إنستجرام” ، ووضح فيه من المتسبب في التسريبات التى نشرتها إحدى الصحف اللبنانية لوالده ،وهو يتحدث عن حياته الشخصية، قائلا فى الفيديو “أنا مش عارف أقول إيه المفروض إنها صحفية”، ثم بدأ تسجيل بصوت صحفية لبنانية وهى أول من نشر مكالمة والد حسام حبيب قالت فيه “إحنا اخترقنا هذا الرجل بطريقتنا وبقالنا 6 أشهر بنراقب تليفونه، لأن عندنا معلومات وعندنا مستندات بما يحدث واللى أرسلتها مش مذيعة دا سر، ودا عمل استقصائى”.
وبعد انتهاء تسجيل تلك الصحفية، علق حسام حبيب قائلا “عاوز أقول حضرتك انتي اخترقي الآخر إزاى.. أى عمل استقصائي يديكي الحق تخترقي حياة الناس.. انتي هتدفعي تمن كبير.. وانتي اعترفتي انك مش باعته مذيعة.. ربنا يهديكي.. مش لاقي كلام أقوله.. مش لاقي لفظ ارد به علي هذا الكائن”.
وقال حسام حبيب في فيديو آخر له: “احب اشكر كابتن إبراهيم سعيد لان في ناس اخواتي بس مش من دمي.. انت بمية راجل.. وعلى رأيك مالهم بتوع صنايع دي ناس متربية، أشكر المذيعة المحترمة بسمة وهبة.. وانا هبعت لحضرتك مكالمة الصحفية.. وبشكر طبعا أستاذ عمر اديب ..بشكر كل اللي دافع عني انا وشيرين”.
وكان حسام حبيب قد ذكر في اول فيديو نشره للرد علي ما حدث ، إن أقرب الناس له متورط في محاولة تشويه العلاقة مع شيرين والناس دى كان لها مصالح إن شيرين تبقى منتهكة لمصالحهم الشخصية، مضيفا: أن الفنانة لها شركة تدير عملها ولا علاقة له بعملها.
مضيفا :”وبالنسبة لأقرب الناس لينا هما هيفضلوا يعملوا الحاجات المستمرين فيها دى لأن الحنفية اتقفلت وهؤلاء غير أسوياء ومش من حق أي حد إنه يتدخل في العلاقة بينى وبين زوجتى حتى أقرب الناس لى،وإن هذا الشخص القريب جدا مش أول مرة يأذينى وأسف إن بقول عليه هذا الشخص رغم قربه منى، كفاية وحسبى الله ونعم الوكيل وهذا ليس معناه ضعف وإذا استمر هذا أنا قادر أجيب حقى بالقانون حتى لو كان قريب منى، والتسجيل صحيح ويحاول الافتراء وخراب البيوت ووللأسف جاب سيرة والدتى رغم إنه الشخص اللى مخلفنى ومنفصلين وكانت دائما تدعونى للسؤال عنه وللأسف استدرج لمصالح شخصية هو طرف فيها.
لمشاهدة الفيديوهات من خلال هذا الرابط :
Q1gO1w/?utm_source=ig_web_copy_link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى