الاخبار

“فارس القراء” وتفاصيل اجمل صوت على مستوى الجمهورية

كتبت / منى حافظ حسنى

ولد الشيخ احمد ربيع صدقة بقرية أمليط مركز إيتاي البارود بمحافظة البحيرة وعمره الآن ٢٣عاما .

يُعد القارئ الأول للشباب علي مستوي محافظة البحيرة والذي لُقب “ببوتشر القراء ” نظراً لحلاوته وعذوبة صوته.

 

 

حفظ الشيخ احمد صدقة القرآن الكريم كاملاً في مدة بسيطة جداً وهي ثمانية أشهر، علي يد شيخه الشيخ حلمي العربي وهو من أتقن مشايخ القرآن والقراءات حول العالم.

تعلم الشيخ احمد صدقة علم المقامات الصوتيه علي يد استاذه الذي اهتم به كثيراً، للمحافظة علي صوته ألا وهو الدكتور هشام زيدان وهو من أكفأ معلمي المقامات، بمدينة طنطا قال له الدكتور عندما التقى به لأول مره (لايوجد سيارة بدون غيارات ، وأيضاً لا يوجد صوت بدون مقامات) انتهي الشيخ احمد صدقة من دراسته.

أصبح من أعلام قناة السرادق الفضائية للمقامات ، ثم بعد ذلك التحق بمعهد قراءات دمنهور والذي كان الأصعب في اختبارته للقرآن الكريم ، اجتاز الشيخ الاختبارات بنجاح، ثم بعد ذلك ذاع صيته في الليالي والحفلات الدينيه وكان يُطلب بالإسم في المياتم والمناسبات.

أحبه الناس كثيراً لأنه عفيف اللسان، طيب القلب، لا يغتاب أحد وخاصةً زملائه في هذا المجال ثم بعد ذلك أخذ إجازات بالسند المتصل إلي سيدنا رسول في القراءات ليصبح مقرئ القراءات العشر وأصبح الآن من أعلام القراء والقراءات بجمهورية مصر العربية وسفير القراء حول العالم.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى