الاخبار

قناة السويس تسجل أعلى عائد سنوي في تاريخها 5.84 مليار دولار خلال العام المالي 2020/2021″

محمد قناوي
قناة السويس تسجل عبور 9763 سفينة بحمولات قدرها 610 مليون طن وعائد قدره 3 مليار دولار خلال النصف الأول من العام الميلادي 2021
السياسات التسويقية المرنة نجحت في تقليل التأثير السلبي لأزمة فيروس كورونا وجذب 2519 سفينة خلال النصف الأول من العام الميلادي 2021
صرح الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، اليوم الأحد، بأن إحصائيات الملاحة خلال النصف الأول من العام الميلادي 2021 سجلت زيادة ملحوظة في أعداد وحمولات السفن العابرة للقناة، حيث شهدت حركة الملاحة بالقناة في الفترة من يناير إلى يونيو 2021 عبور 9763 سفينة مقابل عبور9546 سفينة خلال ذات الفترة من العام الماضي بفارق بلغ 217 سفينة بنسبة زيادة قدرها 2.3% ، فيما زادت الحمولات الصافية العابرة للقناة خلال النصف الأول من العام الجاري بنسبة 3.8% بواقع 610.1 مليون طن خلال النصف الأول من العام الميلادي الجاري، مقابل 587.7 مليون طن خلال نفس الفترة من العام الماضي، بفارق قدره 22.4 مليون طن.
وأكد رئيس الهيئة على أن عائدات قناة السويس رغم التحديات المختلفة شهدت طفرة كبيرة خلال الآونة الأخيرة، حيث سجلت إحصائيات الملاحة خلال العام المالي 2020/2021 أعلى إيراد سنوي في تاريخ القناة بلغ 5.84 مليار دولار مقابل 5.72 مليار دولار خلال العام المالي 2019/2020 بنسبة زيادة قدرها 2.2% بفارق 124.3 مليون دولار، كما حققت عائدات القناة خلال النصف الأول من العام الميلادي 2021 نحو 3 مليار دولار مقابل 2.76 مليار دولار خلال تلك الفترة من العام الماضي بنسبة زيادة قدرها 8.6 % بفارق 237 مليون دولار.
وتابع رئيس الهيئة قائلاً: “نجحت السياسات التسويقية والتسعيرية المرنة التي انتهجتها الهيئة في الحفاظ على معدلات عبور السفن بالقناة وكسب ثقة العملاء، حيث ساهمت السياسات المرنة خلال النصف الأول من عام 2021 في جذب 2519 سفينة، محققة إيرادات قدرها 620.1 مليون دولار، كما لعبت الحوافز والتخفيضات الممنوحة دوراً بارزاً في تحقيق طفرة كبيرة على صعيد زيادة معدلات عبور كل من سفن الغاز الطبيعي المسال وسفن الحاويات وحاملات السيارات وسفن الصب الجاف خلال الفترة من يناير إلى يونيو 2021، حيث زادت ناقلات الغاز الطبيعي المُسال بنسبة 24%، وزادت سفن الحاويات بنسبة 9.7%، فيما ارتفعت حاملات السيارات خلال تلك الفترة بنسبة 27.8%، وزادت سفن الصب الجاف بنسبة 5% خلال تلك الفترة.
وشدد رئيس الهيئة على أن قناة السويس تضع نصب أعينها مواصلة الجهود المبذولة للحفاظ على المكانة الرائدة للقناة وأداء دورها العالمي، مثمناً جهود كافة العاملين بالهيئة خلال الفترة الماضية للتغلب على التحديات المختلفة، معرباً عن أمله في أن تشهد معدلات الأداء بنهاية العام الميلادي الجاري أرقاماً قياسية غير مسبوقة على صعيد أعداد السفن العابرة والحمولات والإيرادات المُحققة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى