الاخبار

كلمة مفتى تنظيم الاخوان الارهابى فى ليبيا

منى حافظ / قسم المتابعات

أطلق مفتي تنظيم الإخوان الإرهابي في ليبيا، صادق الغرياني، مساء الأربعاء، فتاوى مضللة جديدة لدعم الجماعات والميليشيات المسلحة التي تقاتل ضد الجيش الوطني الليبي، وآخرها كان ضرورة الاعتراف بالجميل لتركيا.

وزعم الغرياني الذي يوصف في ليبيا بـ”عراب الإرهاب”، أن “تركيا هي الدولة الوحيدة التي وقفت إلى جانب حكومة الوفاق خصوصا خلال العملية العسكرية، التي أطلقها الجيش الليبي لاستعادة العاصمة طرابلس، وتحمّلت ما لم يتحمله غيرها، حتى أنها ضربت بعرض الحائط كل الضغوط الدولية الرافضة لتحالفاتها مع الوفاق”.

واستغرب من عدم الاعتراف بالجميل والتنكر لتركيا، داعيا إلى ضرورة دعمها ضد ما وصفها بـ”الحملة الشرسة” التي تتعرض لها من الدول الأوروبية خصوصا فرنسا، معتبرا أن “العقوبات التي يسعى الأوربيون إلى فرضها عليها شغلتها عن مواصلة دعم حكومة الوفاق”.

وقال على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “هناك تنَكر وعدم عرفان للجميل عجيب نراه هذه الأيام، دولة تركيا الشقيقة هي الحليف، والدولة الوحيدة التي وقفت معنا في محنتنا في أصعب الأوقات”.
نقلا عن : سكاى نيوز العربية .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى