ثقافة تاريخيه

لقطه وزكريات

وفلاش باك

كتب إيمان عبد التواب سعيد

كوبري قصر النيل يعد من أفضل الأماكن التي تمتاز بالجمال والتميز ويعد من أفضل الأماكن التي يقبل عليها الكثيرون ويرجع الفضل فى بناء الكوبرى إلى الخديوي إسماعيل، الذى شهد عصره تقدمًا معماريًا لا مثيل له حيث سعى لتحويل قاهرة المعز إلى قطعة من أوروبا، فشرع فى إصدار أوامره لتشييد عدة معالم معمارية مميزة في أرجاء القاهرة كان على رأسها كوبري قصر النيل.


بدأت قصة إنشاء كوبري قصر النيل مع تفكير الخديوي إسماعيل في إنشاء جسر يربط بين ميدان التحرير، والذى كان معروفاً وقتها باسم “ميدان الإسماعيلية”، والضفة الغربية من النيل بمنطقة الجزيرة اقتداءً بمدن أوروبا التى تربط الجسور بين ضفافه


وبدأ العمل بشكل جدى في إنشاء الكوبرى عام 1869 حينما أصدر الخديوي إسماعيل، الأمر العالي لتنفيذ البناء، وتم إسناد المشروع لشركة الفرنسية، وبلغت تكلفة المشروع حوالى 2.750 ألف فرنك، أو ما يعادل 108 ألف جنيه مصرى فى هذا الوقت، واستغرق البناء حوالى 3 سنوات وبلغ طول الكوبرى 406 أمتار وعرضه 10 أمتار ونصف المتر شاملة الأرصفة الجانبية التى بلغ عرضها مترين ونصف المتر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى