الاخبار

محافظ بورسعيد يستقبل المدير التنفيذى لصندوق تطوير العشوائيات

بورسعيد- رضوي البراموني
استقبل اللواء عادل الغضبان ، محافظ بورسعيد ، اليوم الخميس ، المهندس خالد صديق المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، بديوان عام محافظة بورسعيد ، وذلك لمناقشة آليات بدء تطبيق مبادرة ” تطوير عواصم المحافظات والمدن الرئيسية ” داخل محافظة بورسعيد ، وذلك بحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ ، والمهندسة أمل الألفى مدير وحدة تطوير العشوائيات ، واللواء أحمد قاسم رئيس حى الضواحى وعدد من الأجهزة التنفيذية بالمحافظة .
واستعرض محافظ بورسعيد خلال الاجتماع ، جهود تطوير المناطق العشوائية ببورسعيد وتحويلها لمناطق حضارية على أعلى مستوى ، مشيرا أن بورسعيد أعلنت أول محافظة خالية من العشوائيات تماما ، وذلك بعد أن تم القضاء على أخطر البؤر العشوائية بمحافظة بورسعيد ، بالتنسيق بين المحافظة وصندوق تطوير العشوائيات ، كما أوضح جهود تطوير الأسواق العشوائية و استبدالها بأسواق حضارية تتواكب مع التنمية التى حققتها بورسعيد مؤخرا فى كافة المجالات ، مشيرا إلى انتهاء عصر المناطق والبؤر العشوائية ببورسعيد مع البدء في تطوير عدد من المناطق بحى الضواحى وهي مناطق الحرفيين والسيد متولى والتى ستشهد أعمال تطوير وتنمية فى إطار مبادرة السيد رئيس الجمهورية “تطوير عواصم المحافظات والمدن الرئيسية ” ، وتحقيق أهداف التنمية المستدامة فى كافة المحافظات .
ومن جانبه ، أكد المدير التنفيذى لصندوق تطوير العشوائيات أن الصندوق بدأ العمل في مبادرة تطوير عواصم المحافظات والمدن الرئيسة منذ أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي قراره بهذا الأمر منذ 3 أشهر، وأضاف أن السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي ” أكد على الانتهاء من المرحلة الأولى خلال عام ونصف على أن تنفذها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة»، موضحًا أن الصندوق في هذا المشروع يقدم وحدات سكنية للمواطنين من كل الفئات ، ومن ثم فإننا نعمل على تلبية احتياجات جميع فئات الشعب».
يذكر ان المباردة تستهدف من خلال تطوير عواصم المحافظات والمدن الرئيسة إلى بناء نصف مليون وحدة سكنية، كما أن الدكتور مصطفى مدبولي يتابع توفير أراضي مشروع تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى وأن الدولة المصرية ستنتهي من هذا المشروع خلال 3 سنوات بالتزامن مع مبادرة «حياة كريمة» التي يختص بأعمالها وزارتا التنمية المحلية والإسكان، وذلك حتى يتم تطوير مصر في كل المحاور، حتى تكون الصورة البصرية مختلفة تمامًا.
كما تفقد محافظ بورسعيد والمدير التنفيذى لصندوق تطوير العشوائيات يتفقدان الميناء البري الجديد بالضواحى .
، وذلك فى إطار زيارة وفد صندوق تطوير العشوائيات لمحافظة بورسعيد ، لمتابعة بدء تطبيق مبادرة ” تطوير عواصم المحافظات والمدن الرئيسية ” رافقهم خلالها اللواء احمد قاسم رئيس حي الضواحي وعدد من الأجهزة التنفيذية بالمحافظة.
واستعرض المحافظ جهود تنفيذ الميناء البرى الجديد ، لافتا أنه جرى تصميمه على أعلى طراز كونه يمثل مدخل بورسعيد من ناحية الجنوب، ويعتبر واجهة حضارية أمام الزائرين، كما سيوفر أعلى درجة من الأمن والأمان من خلال كاميرات المراقبة والإشارات المرورية، وتوفير مساحات مناسبة داخل المجمع بما يسهل الحركة ويمنع التكدس، فضلا عن الاعتماد على أحدث النظم التكنولوجية فى النظام الإدارى لمجمع المواقف الجديد ، ويمثل طفرة فى خدمات النقل بالمحافظة .
وأشار المحافظ ، إلى أن حى الضواحى شهد نقلة نوعية فى أعمال التطوير والتنمية وتحويل المناطق العشوائية إلى مناطق حضارية، لافتا أن مدخل بورسعيد الواقع فى نطاق حى الضواحى أصبح يعكس مدى التطور الحضارى ببورسعيد خلال السنوات الأخيرة .
ومن جانبه ، أشاد المدير التنفيذى لصندوق تطوير العشوائيات ، بمشروع الميناء البرى الجديد ، والذى يؤكد على التقدم الخدمى والتنموى الذى حققته المحافظة فى كافة المجالات ، مشيرا إلى ان مبادرة تطوير عواصم المحافظات والمدن تساهم فى استكمال أعمال التطوير والتنمية بحى الضواحى ، ليصبح من أرقى احياء بورسعيد ويوفر حياة كريمة للمواطن ، و يتماشى مع كون بورسعيد مدينة نموذجية من الطراز الأول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى