الاخبار

نقل الورش الحرفية خارج الكتلة السكنية بمدينة الإسماعيلية

كتب: مصطفى صوار

 

 

 

 

من اجل القضاء على العشوائية والتلوث الصناعى والحفاظ على المواطن الإسماعيلية من الضوضاء وإشغال الطريق ،والإهتمام بالمظهر الحضارى.

 

 

عقد اللواء مجدي العناني السكرتير العام للمحافظة، نيابة عن اللواء أركان حرب شريف فهمي بشارة محافظ الاسماعيلية، اجتماعا موسعا لمناقشة ومتابعة أعمال لجنه إدارة مشروع الورش الحرفية بالمنطقة الصناعية ، وذلك بحضور رؤساء الأحياء ومدير عام التخطيط العمراني ومندوب من وزارة الصناعة.
ووجه السكرتير العام للمحافظة بإخطار المواطنين أصحاب الورش الحرفية بضرورة النقل إلى مجمع الورش ، وسداد نسبة ٣٥ % من سعر الورشة خلال اسبوع ، حتى يتثنى اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة لتسليم الورش، مؤكدا على اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال الموظفين بالاحياء الثلاثة في حالة استحداث ورش جديدة على الطبيعة.
كما وجه بحصر كافة الورش المقلقة للراحة التي تم إغلاقها للمخالفين الذين لم يتقدموا بأي طلبات او لم يتم سداد نسبة قيمة حجز الورشة والتأكيد على استمرار غلقها .
كما وافق السكرتير العام على تخصيص الورش المدرجة، بالحصر الاحتياطي والذين لم يتم أدراجها من قبل سواء المرخصين أو الغير مرخصين ولهم ورش فعلية على الطبيعة.

والجدير بالذكر أنه تم تنفيذ المشروع بمدينة المستقبل داخل نطاق المنطقة الصناعية على مساحة إجمالية قدرها 25 فدان ، بسعة 463 ورشة بمساحات مختلفة ، تشمل الصناعات الحرفية والتي تتضمن ” ورش سمكرة ودوكو وورش النجارة و البلاط والرخام والمعادن والخراطة ” إضافة إلى 70 محلا تجاريا متنوع الأنشطة و7 كافتيريات ومسجد ودورات مياه ووحدات أمن ونقطة شرطة وإطفاء وإسعاف ومطعم ومبنى إداري، والتي بلغت بنسبة إنجازها 93 %، بهدف نقل جميع الورش من الاحياء الثلاثة، من داخل المدينة إلى الموقع الجديد حتى يتم القضاء تماما على مشكلة الورش المقلقة للراحة من وسط المدينة والحفاظ على الشكل الجمالى والحضاري للمحافظة والحفاظ على البيئة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى