فنون

“نوال الزغبي” تحسم الجدل حول تعرضها للتسمم بسوريا

كتبت:مها علي
قامت الفنانة اللبنانية نوال الزغبي، بنفي ما تم تداوله بشأن تعرضها لتسمم أثناء إقامتها في أحد الفنادق السورية.
وقد أحيت نوال الزغبي حفلا غنائيا كبيرا، مساء الجمعة الماضي، في العاصمة السورية دمشق، تألقت فيه بعد سنوات من الغياب بسبب أوضاع الحرب في سوريا.
وبعد انتهاء الحفل، تداولت العديد من المواقع اللبنانية خبر تسمم نوال الزغبي ونقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.
كما تداول رواد موقع “تويتر” تغريدات عديدة حول حقيقة ما حدث مع نوال الزغبي، والمتسبب وراء تعرضها لحادث التسمم الغذائي،فإضطرت انها تدافع عن البلد المضيفة لحفلها الأخير.
وكتبت نوال عبر حسابها الشخصي على موقع “تويتر”: قائلة : “‏قرأت أخبار عن تعرضي للتسمم بسبب إقامتي بفندق بصيدنايا.. وهيدا الشي للأمانة مش حقيقي أبداً وتداوله بهالصيغة مؤذي”.
واستكملت : “الحقيقة إني حتى قبل ما أوصل على الأوتيل بلشت حسّ بعوارض تسمم وأوجاع بالمعدة ومنطقة البطن، هيدي كل القصة فاقتضى التوضيح”.
وقد كشفت نوال الزغبي عن تطورات حالتها الصحية بعد الوعكة الصحية التي تعرضت لها مؤخرًا ونقلها لأحد المستشفيات.
وكتبت عبر حسابها على “تويتر”: “الحمد لله.. صرت أحسن ومرقت على خير.. خرجت من المستشفى.. شكرًا لكل شخص إطمن عني.. بحبكن كتير”.​
والجدير بالذكر ان نوال الزغبي قد كشفت عن اسم ألبومها الجديد والمقرر طرحه خلال الأيام المقبلة، بعنوان “عكس الطبيعة”، ويتضمن الألبوم 4 أغنيات، من بينها أغنيتين باللهجة المصرية وأغنية باللهجة اللبنانية وأغنية باللهجة الخليجية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى