الاخبار

وزيرتا الهجرة والتخطيط تبحثان تنفيذ المرحلة الثانية من مبادرة “نورت بلدك”.

 

مها علي

استقبلت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، لعقد اجتماع لإستكمال جهود العمل المشترك للمرحلة الثانية من تنفيذ مبادرة “نورت بلدك” التي تأتي تنفيذًا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية باستيعاب العمالة المصرية العائدة من الخارج المتضررة من انتشار فيروس كورونا، والعمل على دمج هذه العمالة بالمشروعات القومية في مختلف المحافظات.
وشهد الاجتماع استعراض ما تم من جهود خلال الفترة الماضية شملت استقبال وحصر المسجلين باستمارة “نورت بلدك” من المصريين العائدين من الخارج، وتكوين قاعدة بيانات دقيقة تحتوي علي المعلومات الرئيسية عن العائدين من الخارج والمتضررين إثر جائحة كورونا، والمهن التي يمتهنونها والمهارات المتوفرة لديهم، مما يساهم بشكل مباشر في توفير البرامج التدريبية المتلائمة مع مهارة وكفاءة كل منهم وتعزيز تلك المؤهلات، بما يساعد في خلق فرص عمل مناسبة لهم والاستفادة من مهاراتهم في مجموعة من البرامج التي تساعد على التنمية الشاملة، في إطار خطة الدولة للاستثمار في العنصر البشري.

وأشارت السفيرة نبيلة مكرم أن العمل في إطار تنفيذ مبادرة “نورت بلدك” يسير بشكل جيد نتيجة التعاون المثمر مع الجهات المعنية، وأيضا التعاون مع المصريين بالخارج الراغبين في المشاركة بالمبادرة، وكان نتيجة ذلك افتتاح المرحلة الثانية للمنطقة التجارية واللوجيستية بمحافظة الغربية «داون تاون دلتا» أول وأكبر منطقة تجارية ولوجيستية على مستوى محافظات مصر، لرجل الأعمال المصري بأمريكا المهندس أشرف دوس، وترتب على ذلك توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الهجرة وشركة «فيرن برو جلوبال» للاستثمار القائمة على مشروع «داون تاون دلتا»، لتوفير فرص عمل لتشغيل العمالة المصرية العائدة من الخارج ضمن مبادرة «نورت بلدك»، محل المشروعات المملوكة للشركة، وعلى رأسها المنطقة التجارية واللوجيستية بالغربية وفقًا لاحتياجاتها والوظائف الشاغرة لديها، وتم الاتفاق على توظيف عدد من العائدين من الخارج من محافظة الغربية في تخصصات مختلفة بالمشروع.

وأوضحت هالة السعيد أن التعامل مع المصريين العائدين من الخارج سيتم في إطار خطة الدولة الشاملة للاستثمار في العنصر البشري بدمجهم في عدد من المشروعات القومية للدولة، وذلك وفقًا لخطة قصيرة المدى، حيث سيتم من خلالها العمل على استعراض ومطابقة الوظائف المتاحة من خلال منصات التوظيف التابعة للقطاع الخاص، وحاضنات الأعمال الوطنية من خلال مشروع “رواد 2030″، إلى جانب مشروع “جمعيتي” لدعم المشروعات الصغيرة، بالإضافة إلى الوظائف المتاحة ضمن المشروعات القومية بالدولة كمشروع تبطين الترع المتواجد في مختلف المحافظات فضلًا عن مشروعات القطاع الخاص.

وقد صرح الدكتور صابر سليمان مساعد وزيرة الهجرة لشئون التطوير المؤسسي إن عدد الاستمارات المكتملة الذي وصل لوزارة الهجرة في المرحلتين الأولى والثانية لمبادرة “نورت بلدك” 5379 استمارة من المصريين العائدين من الخارج حتى الآن، ويتم حاليا العمل على إعداد دراسة كاملة يقوم بها فريق العمل المشترك من وزارتي الهجرة والتخطيط تشمل تحليل بيانات المسجلين وحصر فرص العمل المتاحة بالتعاون مع الجهات المعنية والمشاركة بالمبادرة.
والجدير بالذكر أن مبادرة “نورت بلدك” أطلقتها وزارة الهجرة بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ويتم العمل خلالها بالتعاون مع وزارات التجارة والصناعة والتنمية المحلية لتوفير فرص العمل للعائدين سواء من خلال فرص العمل بالمحافظات أو من خلال جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، كما تم التعاون مع وزارتي التعليم العالي والطيران في جمع بيانات العائدين عن طريق استمارة بيانات إلكترونية بعنوان “نورت بلدك”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى